توضيح من الهيئة بخصوص تكرار إرسال واستقبال الحوالات المالية.

رداً على تساؤلات المتعاملين بخصوص وجود ما يمنع من تكرار إرسال الحوالات (الداخلية أو الخارجية)  من قبل نفس الشخص، أو له كمستفيد من الحوالة.

نبين عدم وجود أي مانع لأي شخص لاستقبال أو إرسال أكثر من حوالة شهرياً، ولم يسبق لهيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب أن أصدرت أي توجيه لشركات الحوالات أو للمصارف تمنع بموجبه إرسال الحوالات أو استقبالها إن تجاوزت عدداً معيناً.

ولكن تقوم الشركات والمصارف بسؤال المواطنين عن سبب إرسال الحوالة ومبررها (ويكون التصريح عن المبرر شفهياً بمعظم الحالات ودون الحاجة لأي إثبات، إلا في حال المبالغ الكبيرة التي قد تتطلب إثباتاً)، وطالما أن المبررات حقيقية وحجم الحوالات يتناسب مع هذه المبررات فلا يوجد أي تقييد، أما عندما يتم استلام الحوالات بالنيابة عن المستفيد الحقيقي دون مبررات مقنعة أو عندما يكون عدد الحوالات المرسلة ومبالغها لا تتناسب مع مبررات إرسالها فمن الطبيعي أن تخضع هذه الحوالات للتدقيق (وليس الإيقاف أو المنع) وذلك حمايةً للنظام المالي من النشاطات التي قد تحمل شبهة جرمية أو قد تكون مرتبطة بنشاطات غير قانونية.

وأكبر دليل على عدم وجود أي منع أو تقييد لتكرار إرسال أو استقبال الحوالات، هو أن أحد الشركات ذات مستوى النشاط المتوسط، ناهز عدد من استلموا عن طريقها أكثر من حوالتين شهرياً /2853/ متعامل، ومن استلم أكثر من ثلاث حوالات /400/ متعامل.

Scroll To Top